سويسرا تمنع أفراد جيشها من استخدام واتسآب… ما علاقة الولايات المتحدة

لماذا منع الجيش السويسري استخدام الواتسآب؟

قرر الجيش السويسري حظر استخدام تطبيقات “واتسآب” و”تلغرام” و”سيغنال” وغيرها من خدمات المراسلة الأجنبية بين أفراده

وفي خطاب تم إرساله إلى كبار أركان الجيش السويسري، خلال شهر كانون الأول الفائت، لفتت السلطات السويسرية إلى مخاوف تتعلق بالخصوصية بناء على قدرة السلطات الأميركية على الوصول إلى البيانات

وفي المقابل، سمح للجيش السويسري وأفراده باستخدام تطبيق المراسلة السويسري “ثريما” كبديل للتطبيقات الأخرى

وقال المتحدث باسم الجيش السويسري أنه لم يتم التصريح بأي خدمة مراسلة أجنبية أخرى لأفراد الجيش السويسري

برامج المراسلة الأميركية ممنوعة في الجيش السويسري

ويبدو أن السبب الرئيسي في منع الجيش السويسري من استخدام برامج المراسلة الأجنبية، وخاصة الأميركية منها، هو قدرة السلطات الأميركية في الوصول إلى البيانات المخزنة من قبل الشركات التي تقع تحت الولاية القضائية الأميركية، كما ينص عليه قانون “كلاود”، والذي يلزم مزودي الخدمة الخاضعين للولاية القضائية الأميركية بالامتثال لأوامرالبحث، بغض النظر عن مكان وجود الخوادم

وباعتبار أن “ثريما” هي شركة سويسرية وليس لديها خوادم مستضافة في الولايات المتحدة الأميركية، فإنها لن تكون ملزمة بالاستجابة لأوامر التفتيش الخاصة بالولاية القضائية الأميركية

الكاتب: Talal

مجموعة من الصحفيين المستقلين نقوم بنقل الأخبار والمقالات والدراسات والأبحاث بطريقة سلسة وموضوعية، تسهل على القارئ اختيار أبرز الأخبار والمقالات من خلال موقع واحد

%d مدونون معجبون بهذه: