الموفد الأميركي لترسيم الحدود البحرية قريباً في بيروت لنقل موقف إسرائيلي مهم

هل أصبح اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل جاهزاً؟

ذكرت قناة “المؤسسة اللبنانية للإرسال” نقلاً عن مصادر خاصة، أن إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية تستعجلان الوصول إلى اتفاق حول ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل قبل شهر آذار، وهو موعد بدء الإسرائيليين بالتنقيب عن النفط في بحر كاريش، وهما تريدان أن لا يتعرضا لأية مخاطر أثناء عملية التنقيب

وأفادت القناة بأن الموفد الأميركي الخاص بترسيم الحدود البحرية اللبنانية في الجنوب مع إسرائيل آموس هوكشتاين، سيعود إلى لبنان قريباً لنقل موقف إسرائيلي، مع الاعتقاد بأ، الموفد استطاع تحقيق خرق معين في الموقف الإسرائيلي

ورجح المراقبون للـ”المؤسسة اللبنانية للإرسال” أن يكون الإسرائيليون قد وافقوا على إعطاء لبنان حقلاً كاملاً على أن يعود حقل كاريش كاملاً إلى إسرائيل، داعين إلى اغتنام الحاجة الأميركية الإسرائيلية لاعتماد النقطة التي رسمها الجيش اللبناني

وكانت المفاوضات غير المباشرة التي جرت في مدينة الناقورة، والتي تمت برعاية أممية وأميركية قد توقفت بعد الخلاف حول مساحة المنطقة المتنازع عليها، عقب مطالبة لبنان بمساحة إضافية تبلغ 1430 كيلومتراً مربعاً بعد أن كانت 860 كيلومتراً مربعاً

الكاتب: Talal

مجموعة من الصحفيين المستقلين نقوم بنقل الأخبار والمقالات والدراسات والأبحاث بطريقة سلسة وموضوعية، تسهل على القارئ اختيار أبرز الأخبار والمقالات من خلال موقع واحد

%d مدونون معجبون بهذه: