هل يفجّر كلام قرداحي أزمة دبلوماسية بين لبنان ودول الخليج؟

هل تنشئ أزمة دبلوماسيية بين لبنان والخليج عقب كلام وزير الإعلام

أدّى انتشار فيديو المقابلة التي أجراها وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، ضمن فعاليات “برلمان الشعب” إلى موجة من الاستنكارات في لبنان ودول مجلس التعاون الخليجي

وعلى الرغم من أن كلام وزير الإعلام صدر قبل توزيره بحوالى الشهر، حيث كان يعبّر عن رأي شخصي، وليس عن موقف الحكومة، التي لم يكن قد دخل جنتها بعد، إلا أن تداول كلامه يبدو أنه سيؤدي إلى أزمة دبلوماسية كبيرة بين لبنان، الذي تحاول حكومته استعادة علاقات لبنان مع الدول العربية، وخاصة الخليجية منها، وبين دول مجلس التعاون الخليجي

مقطع الفيديو الذي أثار ردود فعل مستنكرة على كلام قرداحي

ملامح هذه الأزمة الدبلوماسية بدأت تتظهر في الردود والمواقف الخليجية من تصريح قرداحي حيث جاء في أبرزها

الخارجية اليمنية

كلام قرداحي المدافع عن الحوثيين خروج عن موقف لبنان الواضح تجاه اليمن، كما قرر الخارجية اليمنية توجيه رسالة استنكار لنظيرتها اللبنانية، فيما أعلن السفير اليمني في لبنان أنه سيتوجه إلى وزارة الخارجية لتقديم الاحتجاج اليمني على ما صدر من وزير الإعلام

مجلس التعاون الخليجي

تصريحات وزير الإعلام اللبناني تعكس فهماً قاصراً وقراءة سطحية مرفوضة، كما نقلت العربية عن الأمين العام لمجلس التعاون ضرورة اعتذار وزير الإعلام اللبناني وعلى الدولة اللبنانية توضيح موقفها

السفير السعودي في لبنان

فيما أكد السفير السعودي في لبنان وليد البخاري على موقف المملكة بشأن دعم الشرعية في اليمن لإنهاء الأزمة والتوصل إلى حل سياسي، وفقاً للمرجعيات المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرار مجلس الأمن 2216

كما زار البخاري سفير الكويت في لبنان عبد العال القناعي بعد لقائه نظيره اليمني عقب تصريحات وزير الإعلام جورج قرداحي

الكاتب: Talal

مجموعة من الصحفيين المستقلين نقوم بنقل الأخبار والمقالات والدراسات والأبحاث بطريقة سلسة وموضوعية، تسهل على القارئ اختيار أبرز الأخبار والمقالات من خلال موقع واحد

%d مدونون معجبون بهذه: