باسيل في هجوم على جعجع: كل ما بدو يحرك الشارع المسيحي بيروح على الدم

باسيل: جعجع كل ما بدو يحرك الشارع بيروح على الدم

اعتبر رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل أن عناصر التآمر الداخلي يسقطون واحداً تلو الآخر، وأصبحوا يريدون دولة بحجم الولايات المتحدة الأميركية لتجمعهم في الانتخابات

باسيل في كلمة له في احتفال جماهيري للتيار الوطني الحر في ذكرى 13 تشرين قال: سوف يجمعوكم في الانتخابات وبعد ذلك؟ هل ستأتون بالأكثرية؟ لا أكثرية في لبنان، وحتى إن فزتم ستكونون بلا ظهر وبالداخل ستبقون مجرمين وفاسدين

وأضاف: هناك أحد منكم كلما حاول تنظيف نفسه يعود و”ينجوي” بسفك الدم، لأن هذه طبيعته وجريمة الطيونة أكبر برهان، وهو كمل ما يريد أن يحرك الشارع المسيحي، يذهب إلى الدم وتاريخه يشهد، لكن حقوق المسيحيين لا يمكن الإتيان بها بالدم، بل بالقانون الأرثوذكسي يلي طلع منه

وشددعلى أن العدالة تتحقق بالقضاء وليس بالتحريض الطائفي، فمن تاريخه أسود لا يستطيع أن يدعي الغرام بالعدالة، ويقتل شعباً متظاهراً ويحاول أن يتسبب بفتنة في البلد على خطوط تماس سابقة ليربح شعبية

الكاتب: Talal

مجموعة من الصحفيين المستقلين نقوم بنقل الأخبار والمقالات والدراسات والأبحاث بطريقة سلسة وموضوعية، تسهل على القارئ اختيار أبرز الأخبار والمقالات من خلال موقع واحد

%d مدونون معجبون بهذه: