في موقف مفاجئ: جعجع يدعو إلى تجاوز عقوبات أميركا على إيران

دعا رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع إلى أن تتولى الدولة اللبنانية استيراد المشتقات النفطية من إيران مباشرة، كلام جعجع جاء في مقابلة أجرتها معه قناة “الحرة” الأميركية

واعتبر جعجع أن لبنان يستطيع الحصول على إعفاء من العقوبات الأميركية إذا ما قرر استيراد النفط مباشرة من إيران، كما فعل العراق حين سمح له باستخدام الطاقة الكهربائية من إيران

موقف جعجع من استيراد النفط الإيراني جاء مفاجئاً، خاصة وأنه من أكثر الشخصيات اللبنانية معارضة لإيران وحلفائها في لبنان والمنطقة، وإطلاق تصريحه هذا من على قناة تابعة للخكومة الأميركية يطرح سؤالاً جوهرياً، هل هي رسالة أميركية إلى لبنان عبر جعجع؟ وهل هذا الموقف هو التفاف على بواخر النفط الإيرانية التي استقدمها حزب الله؟ وهل هذا الموقف هو خوفاً من استخدام حزب الله النفط الإيراني في اختراق الساحات المعارضة له، وقد بدأت بوادر هذا الاختراق من عكار إلى بعض أديرة الرهبان التي حصلت على كميات من النفط الإيراني؟ وهل موقف جعجع هو لقطع الطريق على حلفاء حزب الله، وخاصة المسيحيين، كالتيار الوطني الحر وحزب المردة من الاستفادة من نفط حزب الله الإيراني قبل أشهر قليلة من استحقاق الانتخابات النيابية؟

الموقف الثاني البارز لرئيس حزب القوات كان إعلانه تنصل القوات اللبنانية من نشاط الأخوين ابراهيم ومارون الصقر في مجال تخزين واحتكار المشتقات النفطية في زحلة، ونفيه أي صلة للقوات بملف نيترات الأمونيوم التي يتهم الصقر ببيعها في البقاع، وأعلن تجميد عضوية الأخوين الصقر في القوات اللبنانية

الكاتب: Talal

مجموعة من الصحفيين المستقلين نقوم بنقل الأخبار والمقالات والدراسات والأبحاث بطريقة سلسة وموضوعية، تسهل على القارئ اختيار أبرز الأخبار والمقالات من خلال موقع واحد

%d مدونون معجبون بهذه: